الصفحة الرئيسية الأعداد الأولى للقصص المصورة العربية والمترجمة (الكوميكس)

الأعداد الأولى للقصص المصورة العربية والمترجمة (الكوميكس)

ديسمبر 02, 2013
الأعداد الأولى للقصص المصورة العربية والمترجمة
القصص المرسومة على معابد المصريين القدماء والرومان هى اقدم "كومكس" فى العالم هى معلومه لفتت نظري وشدتنى للبحث فى الموضوع وعندها وجدت أن موضوع القصص المصورة لم يعرف الإنتشار فى أيدي الناس إلا فى وقت قريب نسبيا.  وتاريخ القصص المصوره الحديث فى العالم بصفة عامة يبدأ فى ثلاثينات القرن الماضي من خلال شخصيات ميكي ماوس وتان تان وسوبرمان والرجل العنكبوت وكابتن أمريكا فهذة هى الانطلاقه الحقيقيه لمثل هذا الفن الهزلي الذى صنفه البعض بأنه فن للمرضى النفسيين وحاربه التيارات المحافظه فى أمريكا نفسها وطبعا الشيوعيين لإعتبارهم إياه نوع من أنواع الغزو الفكري ولكنه نجى من كل ما قاومه وظل معنا لوقتنا هذا لأنه بالفعل فن محترم ويمكن إستخدامه دائما للرقي بعقليات الاطفال والشباب لا كما يظن البعض انه مجرد رسوم خياليه لا فائده منها ولا تضيف اي معلومه.

مع بدايه ظهور القصص المصورة فى أمريكا تحديدا كانت هناك عده محاولات عربية لابتكار قصص مصوره عربية ولكنها كانت بسيطه ولم تدم طويلا.

وفى منتصف القرن الماضى ومع أنتشار الصحافه المصرية والعربيه وإنطلاقة الطباعه اللبنانيه  بدأت ظهور عده مجلات لقصص مصورة لشخصيات خياليه يبث من خلالها رسائل للأطفال وللشباب. 
مجلة الكتكوت
الأولاد - العدد الأول - 1923
كروان - العدد الأول - 1961

 العدد الأول عام 1952
العدد الأول عام 1956
العدد الأول عام 1979
العدد الأول عام 1998
العدد الأول عام 1987
العدد الأول عام 1993

النسخ الأولي من تلك المجلات ملهمه وتخبر ما يأمله المجتمع فى أبناءه فى ذاك الوقت .. وبالطبع الصور والرسوم والطباعه وأسلوب الحوار والقصص المسروده الدسمة أحيانا والخفيفة غالبا قد تشكل لك صوره حيه فى مخيلتك لما كان يحدث أنذاك.
العدد الأول بالعربية عام 1963
 1971 العددالأول عام
العدد الأول بالعربيةعام 1959
ورجوعا بالزمن فإن ترجمة القصص المصورة الأجنبية كانت البداية للمنطقة العربية كلها بحيث تابعت دور النشر العربيه تلك القصص المصورة الأجنبيه حتي بدأت فى إصدار نسخ مترجمه لها لكي يتابعها شباب العرب. ونظرا لإستدامه صدور تلك القصص المصوره فى أمريكا تحديدا وأصبح لها محبين وأجيال تعشقها إستمرت حتى اللحظه وأعتقد انها ستستديم للأبد بعد صدور مسلسلات رسوم متحركه وأفلام سينيمائيه تجسد شخصياتها لعشاقها وأصبحت صناعه كامله الأركان وأتمني أن يتعلم العرب من هذا النموذج وتلك الصناعه القويه المربحه المفيده للمجتمع وللإبتكار ولزياده إستيعاب الخيال.


مصادر أغلفة المجلات: arabcomics.net , comicsoasis.com

أنشر المقال علي شبكات التواصل

I create beautiful designs that make sense. I specialise in Web & Graphic Design and UX


منشورات أخرى قد تعجبك!

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

تعليقك مهم ومشاركتك معتبره